ريدمين يطالب هوليوود بمزيد من التغيير للمساواة بين الجنسين

قال الممثل البريطاني «إيدي ريدمين» الحائز على جائزة الأوسكار، الأحد خلال العرض الأول لفيلم الرسوم المتحركة الجديد «إيرلي مان»، إن تغييراً تحقق في سبيل المساواة بين الجنسين في هوليوود لكن حملة مناصرة هذه القضية «تأخرت كثيراً» وهناك حاجة «لكم لمزيد من التغييرات».

وتلقى ريدمين سؤالاً عن تقارير أفادت بوجود فارق كبير في الأجر بين الممثل مارك وولبرغ والممثلة ميشيل وليامز المشاركين في فيلم «أول ذا موني إين ذا وورلد» لإعادة تصوير بعض المشاهد،وفقاً لوكالة رويترز.

وردّ قائلًا «إنه أمر شديد الأهمية وأعتقد أنه تأخر، وأرى أن حقيقة أداء النساء الأدوار الرئيسية في ثلاثة من الأفلام التي كانت لها الصدارة في العام الماضي تثبت أن هناك تغييراً، لكن ما زالت هناك حاجة لكم هائل من التغييرات، يبدو التغيير ممنهجاً على ما أعتقد».

ويشارك ريدمين في فيلم «إيرلي مان» إلى جانب نجمة مسلسل «غيم أوف ثرونز» ميسي وليامز، وتدور أحداث الفيلم حول مغامرة في عصر ما قبل التاريخ أبطالها رجال كهف حمقى.

المزيد من بوابة الوسط