جوي فيلا تتهم مدير حملة ترامب الرئاسية بالتحرش

اتهمت المغنية الأميركية جوي فيلا، المدير السابق لحملة الرئيس دونالد ترامب الرئاسية، كوري ليفاندوفسكي، بالتحرش بها خلال حفل في نوفمبر.

وقالت فيلا وهي من المؤيدين للرئيس ترامب إنها اتصلت بالشرطة في واشنطن الأحد لاتهامه.

وصرحت لموقع «بوليتيكو» الإخباري وشبكة «سي إن إن» الإخبارية بأنَّ ليفاندوفسكي تحرَّش بها خلال حفل لالتقاط الصور في فندق ترامب في واشنطن، ولم يرد وكيل فيلا على طلب للتعليق، وفقًا لوكالة «رويترز».

وعند سؤاله عن الاتهام في مقابلة مع شبكة فوكس الإخبارية الأربعاء، قال ليفاندوفسكي إن المسألة قيد التحقيق.

وأضاف قائلاً: «هناك عملية قانونية ستتم لتحديد براءة شخص، لست هنا لأتحدث نيابة عن جوي، أنا هنا لأتحدث عن نفسي وما سأفعله هو أن أترك العملية تمضي قدمًا».

وقالت فيلا لموقع «بوليتيكو»: «كنت أرتدي سترة فضية وبنطالاً، وبعد الصورة تحرش بي، كان الأمر حقيرا وصادمًا».

المزيد من بوابة الوسط