شبح الفشل يطارد ماريا كاري في تايم سكوير

ستغني ماريا كاري مجددًا في تايمز سكوير، بعد 365 يوما على أدائها الفاشل في الساحة النيويوركية الشهيرة، وفق ما أعلنت هي شخصيًا.

وعانت النجمة الأميركية الكبيرة العام الماضي، خلال الانتقال إلى السنة الجديدة من مشاكل تقنية عدة على المسرح، قبيل إنزال الكرة البلورية الشهيرة أمام نحو مليون شخص. فكان ثمة فارق بين صوتها والموسيقى ومشاكل في المايكروفون، ما أدى إلى التأثير كثيرًا على مرايا كاري، التي توقفت عن الغناء، فيما واصل راقصوها خطواتهم.

وتسبب لها هذا الموقف المحرج بوابل من التعليقات الساخرة، عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وفق «فرانس برس».

وقالت المغنية في بيان مشترك، مع شركة المنتج ديك كلارك المسؤولة عن عرض رأس السنة: «كلنا متفقون على أن الأمور لم تسر على ما يرام العام الماضي».

وأضافت ماريا: «نحن سعداء بالمضي قدمًا وتقديم ليلة رائعة من الموسيقى والترفيه». وفي حفلة رأس السنة في أشهر ساحات نيويورك، سيغني أيضًا نيك جوناس وكاميلا كابيو.

المزيد من بوابة الوسط