مصر تنقل 42 ألف قطعة أثرية لأكبر متحف بالعالم

ناقش وزير الآثار المصري «خالد العناني» خلال اجتماعه مع القائم بأعمال رئيس الوزراء «مصطفى مدبولي» تطور العمل في مشروع المتحف المصري الكبير الذي يعد أحد أضخم المشاريع المصرية.

وأوضح العناني، في مؤتمر صحفي بمجلس الوزراء «أن نسبة العمل في المشروع وصلت 70 %»، مشيرًا إلى أن نسبة الإنجاز كانت 17 % فقط في يناير 2016، وتوقع أن يتم الافتتاح الجزئي للمتحف نهاية العام 2018، وفقًا لموقع اليوم السابع.

وأوضح أن تكلفة العمل مليار دولار، واليابان تساهم بـ 75 % كقرض، وتم نقل 42 ألف قطعة أثرية للمتحف، من إجمالي 100 ألف قطعة، موضحًا أن الاجتماع ناقش أيضًا الاستعانة بشركات عالمية لإدارة المشروع بطريقة محترفة.

وتكثف وزارة الآثار استعداداتها للافتتاح الجزئي للمتحف المصري الكبير بالجيزة الذي يعد أكبر متحف في العالم، بعد سنوات من التجهيزات التي شملت التصميم والبناء ونقل القطع الأثرية.

المزيد من بوابة الوسط