تمثال طفل بمعرض بمانهاتن اعتقد الزوار أنه حقيقي

دفع تمثال لطفل نائم في معرض بمدينة نيويورك المتفرجين في شارع «بارك أفنيو» إلى تنبيه العاملين بدار مزادات بأن طفلاً تم نسيانه في العرض.

وقالت مديرة الفن الأميركي في دار مزادات «هريتيدغ أوكشنز» بمانهاتن «أفيفا ليمان» إن قيمة التمثال الذي صممه الفنان «دوين هانسون» على شكل ابنه ويحمل اسم «بيبي إن إيه كاريدغ، 1983»، تقدر بما بين 80 ألف دولار و120 ألف دولار، ومن المقرر عرض التمثال في مزاد يوم 30 نوفمبر الجاري، وفقًا لوكالة رويترز.

وقالت ليمان: «إذا كان بإمكانك مشاهدة تسجيلاتنا المصورة لهذا الطفل من النافذة فستجعلك تضحك لأنه بالفعل طوال اليوم ستجد رجالاً ونساء وأطفالاً وأمهات وورجال شرطة يتوقفون وينظرون إليه ويتساءلون بحق لثانية هل هذا حقًا طفل؟ بالضبط ما أرادك هانسون أن تظنه».

والتمثال المصنوع من مادة البوليفينيل لرضيع نائم يرتدي سترة ثقيلة بلون أزرق فاتح وسروالا من نفس اللون وله رأس يكسوها شعر آدمي أشقر مما عزز ظهوره كطفل حقيقي.

المزيد من بوابة الوسط