برامج وأغانٍ وفيلم قصير تزين المشاركة الليبية بـ«مونديال القاهرة»

انطلقت فعاليات مونديال القاهرة للأعمال الفنية والإعلام، الثلاثاء، بحفل افتتاح كبير نظم في جامعة القاهرة، بمشاركة ليبيا عبر عدد من البرامج والأغاني وفيلم قصير، وبحضور مندوب ليبيا لدى الجامعة العربية، صالح الشماخي.

الفعاليات تقام يوميًا داخل أحد فنادق مدينة الإنتاج الإعلامي، مع إطلاق معرض القاهرة للمرئي والمسموع، والذي تشارك به مجموعة كبيرة من القنوات وشركات الإنتاج المصرية والعربية.

وأكد الدكتور إبراهيم أبو ذكري رئيس الاتحاد العام للمنتجين العرب، ورئيس المونديال، أن هناك مجموعة من المهرجانات تقام داخل المونديال، إضافة إلى مسابقات الإذاعة والتلفزيون والدراما، مشيرًا إلى أن من أبرز المهرجانات الموجودة ضمن الفعاليات، مهرجان القاهرة للإذاعة، ومهرجان القاهرة للتلفزيون والبث الفضائي، ومهرجان القاهرة للأغنية العربية المصورة، والمهرجان العربي للإعلام السياحي، ومهرجان القاهرة للإعلام الأمني، ومنتدى القاهرة للإعلام والاستثمار، إضافة إلى الوليد الجديد، وهو مهرجان القاهرة لعلوم الإعلام، في دورته الأولى، ويشارك به 14 كلية وأكاديمية متخصصة في المجال الإعلامي في مصر.

وتشارك ليبيا في نسخة هذا العام من المونديال عبر مجموعة من المشاركات وهي: «زهرة البنفسج» وهو فيلم قصير إنتاج وتمثيل الفنانة خدوجة صبري، وإخراج وائل الرومي، إضافة إلى برنامج إذاعي بعنوان «إشاعة»، وهو من إنتاج «راديو الوسط» التابع لمؤسسة «الوسط»، وأغنية مصورة من ألحان ناصر القبايلي وكلمات جمعة بوكليب وأداء الفنان عدنان لطفي عنوانه «يا ود عيوني»، كما يشارك أيضًا الإعلامي محمد الرميح بعملين لقناة «الماسة»، وهما برنامج وأغنية.

وقال ‏رئيس اتحاد المنتجين الليبيين للإذاعة والتلفزيون‏، الهادي البكوش، لـ«بوابة الوسط»: «إن مشاركة ليبيا هذا العام تعد استمرارًا لمشاركتها في النسخ الماضية من مونديال القاهرة، لتأكيد التواجد الليبي في هذا المضمار الإعلامي»، مشيرًا إلى أن الأعمال الليبية المشاركة متميزة، وتعكس جهود القائمين عليها، متمنيًا لجميع المشاركين التوفيق.

ونظم المونديال مؤتمرًا تحت عنوان «الاستثمار الإعلامي في مصر ماله وما عليه»، برئاسة طارق المهدي، رئيس اتحاد الإذاعة والتلفزيون الأسبق، بحضور إبراهيم أبو ذكري، رئيس المونديال وعدد من الشخصيات العربية.

وحرص على حضور المؤتمر محمد وغيد رئيس المنتجين المغاربة ومحمد شمس رئيس مجلس الاستشارات الاقتصادية بجدة، ومها حسين رئيس المنطقة الحرة الإعلامية، بالإضافة لأشرف الإسكندراني مدير التسويق في النايل سات ومحمد العامري رئيس شركة صوت القاهرة.

وتحدث المشاركون خلال المؤتمر حول كيفية جذب المؤسسات الإعلامية الكبرى لتقديم أعمال عربية مشتركة بين مصر والوطن العربي، وتطرق الحوار إلى معوقات جذب الاستثمار الإعلامي في مصر بالإضافة لوضع قواعد للعمل في المجال الإعلامي في مصر والوطن العربي.

يذكر أن الدورة الماضية من المونديال اختارت ليبيا ضيف شرف، وأشار مدير إدارة الأمانة الفنية لمجلس وزراء الإعلام العرب بالجامعة العربية، نائب رئيس اللجنة العليا للنسخة الماضية من المونديال، المستشار فوزي الغويل، إلى أن المونديال هو تظاهرة ثقافية إعلامية تهدف إلى إبراز الثقافة العربية الزاخرة بالتنوع والثراء، و«كل سنة يتم اختيار دولة عربية لتكون ضيف شرف المونديال للتعريف بها وبثقافتها، واختيار ليبيا لتكون ضيف شرف المونديال هذا العام لا يخرج عن هذا السياق».

وتابع: «فالعالم لا يرى في ليبيا الآن سوى النزاعات والصراعات وآثار الدمار، في حين أن ليبيا دولة عريقة تزخر بموروث ثقافي متنوع وكبير اكتسبته بتعاقب الحضارات على أرضها عبر الأزمنة، فكان من الضروري نفض التراب عن هذه الكنوز الثقافية وإبراز الوجه المشرق لهذا البلد العربي الذي يتميز بالجمال والأصالة ويزخر بتراث ثقافي جدير بأن يتعرف عليه العالم، ليكون بمثابة شعلة نور تزرع الأمل بمستقبل أفضل».

كلمات مفتاحية

المزيد من بوابة الوسط