أكاديمية التلفزيون الأميركية تطرد «واينستين» من صفوفها مدى الحياة

طردت الأكاديمية الأميركية للتلفزيون التي تمنح جوائز «إيمي» المنتج الأميركي «هارفي واينستين» الذي تتهمه نحو مئة امرأة بالتحرش والاعتداء الجنسيين، مدى الحياة من صفوفها.

وأتى هذا القرار بعد إجراءات مماثلة اتخذتها الأكاديمية الأميركية لفنون السينما وعلومها المانحة لجوائز أوسكار ونقابة منتجي هوليوود منذ البدء عن كشف هذه الفضيحة، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وجاء في بيان عمم على وسائل الإعلام: «بعد اجتماع عقد الاثنين قررت إدارة أكاديمية التلفزيون طرد هارفي واينستين مدى الحياة».

وفي بيانها دعمت «الأكاديمية كل الذين يكشفون عن التحرش بكل أشكاله وكل الذين عانوا من هذه المشكلة». واعتبرت أن «الأمثلة الكثيرة التي تستمر بالانكشاف حول هذا السلوك الرهيب، تثير انزعاجًا عميقًا».

ورشح واينستين للفوز بسبع عشرة جائزة «إيمي» في دورة العام 2017 في سبتمبر عن برنامجي «بروجيكت رانواي» و«بروجيكت غرينلايت».

المزيد من بوابة الوسط