ليبيا تشارك بمؤتمر «الفسيفساء» في برشلونة

شاركت مصلحة الآثار الليبية بالحكومة المؤقتة في المؤتمر الدولي للمحافظة على أرضيات الفسيفساء في نسخته الثالثة عشر، والذي استضافته قاعة «بورم» بمدينة برشلونة بإسبانيا، 15 أكتوبر، واستمر ستة أيام ليختتم أعماله الجمعة.

ويُعنى هذا المؤتمر بتبادل المعلومات من جميع المشاركين عن طريق عرض الأعمال المتعلقة بالترميم، التي قامت بها الوفود المشاركة كل في بلده وذلك من أجل الاستفادة من تجارب الجميع ومن أجل التعريف بالطرق الحديثة المستخدمة في ترميم أرضيات الفسيفساء.

ويقول الباحث، أشرف سليمان، إن مشاركتهم في مثل هذه المؤتمرات بها استفادة كبيرة، خصوصًا وأن اختلاف العروض المقدمة من المشاركين تسهل من عملهم في المستقبل حيث أن بعضها تحدث عن تاريخ الفسيفساء وأخرى عن ترميمها والمواد الكيميائية المستخدمة في الترميم والتنظيف.

يذكر أن مصلحة الآثار شاركت بعرض توضيحي لأعمال الترميم في ليبيا عبر عرض مرئي قدمه الباحث، عبدالسلام سعدون، وعرض آخر جداري يوضح أهم أعمال الترميم لأرضيات الفسيفساء في ليبيا لكل من الباحثين، أشرف سليمان وبدر البريكي، الذي تعذرت مشاركته لتأخر التأشيرة الخاصة به.

المزيد من بوابة الوسط