اكتشاف مدرج آثري فى القدس

أعلن علماء آثار إسرائيليون الاثنين العثور على مسرح مدرج صغير ومسقوف لم يكتمل بناؤه في القدس يعود للقرن الثاني الميلادي خلال أعمال تنقيب أسفل الحائط الغربي وهو أول أثر من نوعه من العصر الروماني يتم العثور عليه في المدينة.

واكتشف الهيكل الحجري المنحوت الذي يضم 200 مقعد أسفل ممر يؤدي لمتنزه كان موقعاً لمعبد يهودي قديم هدمه الرومان خلال إخمادهم تمرد في العام السبعين بعد الميلاد،وفقاً لوكالة رويترز.

وقالت هيئة الآثار الإسرائيلية إن المدرج، على عكس المدارج الرومانية الأكبر حجماً غير المسقوفة، كان سيخصص على الأرجح للحفلات الموسيقية أو ليكون قاعة لاجتماعات مجلس المدينة.

وقال أحد العاملين بهيئة الآثار الإسرائيلية جوي أوزييل «إنها المرة الأولى التي نكتشف فيها بناء يشبه المسرح في القدس لذا فالأمر مثير للاهتمام».

وأضاف أن المدرج استخدم على الأرجح في عهد المسيح.

وأوضحت هيئة الآثار الإسرائيلية إن توقف بناء المدرج قد يعزى لثورة اليهود في القرن الثاني الميلادي على حكم الرومان، ويقع الكشف الأثري ملاصقا للحرم القدسي عند المسلمين، الذي يضم مجمع المسجد الأقصى.

المزيد من بوابة الوسط