«يوم للستات» يشارك في مهرجان بيروت السينمائي

تشارك «ماد سوليشن» في فاعليات الدورة الـ20 من مهرجان «بيروت السينمائي الدولي» في الفترة من 4 إلى 12 أكتوبر الجاري، بثلاثة أفلام من توزيعها، وهي الروائي الطويل «يوم للستات» للمخرجة كاملة أبو ذكري في قسم بانوراما، والفيلمان القصيران «خمسة أولاد وعجل» للمخرج سعيد زاغة في مسابقة الأفلام القصيرة و«الساعة الخامسة» للمخرج أيمن الشطري في قسم ميدان عام.

ويحتفل مهرجان بيروت السينمائي الدولي هذا العام بدورته العشرين، وطوال دوراته السابقة استهدف المهرجان عرض أهم الأعمال اللبنانية، بالتوازي مع الأعمال العربية والدولية، وخلال السنوات الماضية استضاف المهرجان مجموعة من أهم الأسماء في صناعة السينما العالمية، من بينهم المخرج الإيراني الراحل عباس كيارستمي الذي يحتفي به المهرجان هذا العام.

ويتناول «يوم للستات» قصة يوم للستات في حي شعبي بالقاهرة، حيث يخصص مركز الشباب يومًا خاصًا لنساء الحي في حمام السباحة. ومع إقبال النساء والفتيات على استخدام حمام السباحة، تتوالى سلسلة من الأحداث التي تغير نظرتهن لأنفسهن، وللحياة كلها.

فريق عمل «يوم للستات» يغلب عليه العنصر النسائي بما يواكب أحداث الفيلم، فهو من بطولة وإنتاج إلهام شاهين من خلال شركتها شاهين فيلم، إخراج كاملة أبو ذكري، تأليف هناء عطية، مديرة التصوير نانسي عبدالفتاح، ستايلست إيناس شاهين، وتشارك في بطولته نيللي كريم وناهد السباعي وهالة صدقي ورجاء حسين وشيماء سيف، بالإضافة إلى النجوم محمود حميدة وفاروق الفيشاوي وأحمد الفيشاوي وإياد نصار وأحمد داود.

«خمسة أولاد وعجل» هو فيلم أردني فلسطيني للمخرج سعيد زاغة مقتبس عن قصة قصيرة للأديب الأميركي ريموند كارفر، زتدور أحداثه بالأردن، حيث مدرس إعدادي يحاول اكتساب ثقة ابنه بشتى الطرق، فعندما يقع الابن في مشكلة مع الجيران قد تطلب تدخل الأب، تتفاقم الأمور وتخرج عن سيطرة الأب وتضعه في اختبار لمبادئه وأخلاقه. الفيلم من بطولة علي سليمان ونادرة عمران وحيدر كفوف، وإنتاج الفيلم أكرم الأشقر، أحمد الخطيب بمشاركة المخرج سعيد زاغة.

ويتناول فيلم «الساعة الخامسة» قصة انتحاري ينوي القيام بعملية إرهابية، تتمثل في تفجير حزام ناسف وسط جموع الناس، لأنه يراهم ليسوا مسلمين وأغبياء جدًا ويستحقون الموت. رغم عملية غسيل الدماغ التي تلقاها، يبدأ في التفكير، البحث والتساؤل إن كان كل الأغبياء يستحقون الموت، وهل سيكون مصيره الخلود في الجنة بعد قيامه بذلك؟ والفيلم من إخراج أيمن الشطري الذي شارك في التأليف مع أمير إحسان، ويشارك في بطولته كريم ثامر وصفا نجم وكرار المهدي.