وفاة مغني روك أميركي بعد إصابته بنوبة قلبية

توفي مغني الروك الأميركي توم بيتي بعدما أُصيب بنوبة قلبية حادة، بحسب ما أفادت عائلته.

وأوضحت العائلة في بيان: «باسم عائلة توم بيتي يحزننا جدًّا أن نعلن وفاة والدنا وزوجنا وشقيقنا وصديقنا توم بيتي»، وفق «وكالة الأنباء الفرنسية».

وأُدخل، الفنان البالغ 66 عامًا، المستشفى بعد إصابته بنوبة قلبية صباح الاثنين في منزله في ماليبو في كاليفورنيا، بحسب ما أكدت العائلة.

ونُقل إلى مستشفى في لوس أنجليس، حيث تعذر إنعاشه و«توفي بهدوء، محاطًا بعائلته وأفراد فرقته وأصدقائه» بحسب ما أضاف البيان.

وذكرت سابقًا وسائل إعلام عدة من بينها موقع «تي إم زي» الذي يعنى بأخبار المشاهير، ومحطة «سي بي إس» التلفزيونية أنه توفي، واضطرت إلى سحب الخبر بعدما نفت عائلته نفيًا قاطعًا أن يكون قد توفي.

وأنهى توم بيتي أخيرًا جولة تحتفي بمرور أربعين عامًا على تأسيس فرقته «هارتبريكر». ومن أشهر أغانيه «أميركان غيرل» و«دونت كام أراوند هير نو مور» و«آي وونت باك داون».

المزيد من بوابة الوسط