تدشين تمثال لـ«بريجيت باردو» في سان تروبيه

يدشن الخميس عند مدخل سان تروبيه تمثال للممثلة الفرنسية «بريجيت باردو»، التي أسهمت في الشهرة العالمية لهذه المدينة الساحلية في جنوب فرنسا بمناسبة عيد ميلادها الثالث والثمانين.

مستوحى التمثال البرونزي من لوحة زيتية للرسام الإيطالي المتخصص في القصص المصورة الإباحية «ميلو مانارا»، ويمثل النجمة في زمن كانت تعتبر فيه رمزًا للإثارة في السينما الفرنسية في أواسط القرن الماضي، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وأوضح مدير هيئة السياحة في سان تروبيه «كلود مانيسكالو» أن التمثال يزن 700 كلغم وارتفاعه متران ونصف المتر.

وأضاف «هذا تكريم تسعى المدينة لخصّها به، الرابط قوي جدًا إذا ما قلتم سان تروبيه سيجيبكم الناس بريجيت باردو».

ونالت مدينة سان تروبيه شهرة عالمية كبيرة بفضل بريجيت باردو بعدما كانت قرية صيادين تعج بالفنانين في خمسينات القرن الماضي.

حيث أقامت الممثلة في المدينة العام 1958 ولا تزال تعيش في سان تروبيه رغم المساوئ التي تنسبها إلى هذه المنطقة، التي تغيرت خلال السعي المفرط لجذب أصحاب الثروات والنجوم وكبار الصناعيين والرأسماليين الذين يتهافتون عليها خلال صيف كل عام.

المزيد من بوابة الوسط