محاكمة ثانية لـ«بيل كوسبي» أبريل المقبل

تنطلق المحاكمة الثانية للنجم التلفزيوني الأميركي «بيل كوسبي» الملاحق بتهمة الاعتداء الجنسي في الثاني من أبريل 2018، بحسب مذكرة أصدرها القاضي الذي سيرأس المداولات.

وكان مقررًا إطلاق هذه المحاكمة الثانية في السادس من نوفمبر غير أن القاضي ستيفن أونيل من محكمة نوريستاون وافق على تأجيلها حتى الربيع للسماح لوكلاء دفاع جدد عن الممثل بتحضير مرافعاتهم، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وأعلن براين ماكموناغل وكيل الدفاع الرئيس عن بيل كوسبي وممثله خلال المحاكمة الأولى، في أغسطس تخليه عن مهامه، وحل مكانه توم ميسيرو وهو محام في لوس انجليس اشتهر بدفاعه الناجح عن المغني الأميركي مايكل جاكسون الذي تمت تبرئته في يونيو 2005 من اتهامات بالتحرش الجنسي بقاصر بعد محاكمة استمرت أربعة أشهر.

وانضم محاميان آخران هما كاثلين بليس وسام سيلفر إلى هذا الفريق المعدل الذي طلب بنجاح تأجيل المحاكمة لتحضير مرافعات الدفاع عن بيل كوسبي.

وانتهت المحاكمة الأولى في يونيو بالإلغاء بسبب عدم اتفاق المحلفين في المحكمة على حكم بالإجماع.

واتهمت عشرات النسوة بيل كوسبي بالاعتداء جنسيًا عليهن على مر السنوات، غير أن ملف الاتهام لا يتناول سوى أحد هذه الاعتداءات المفترضة بعد سقوط الاتهامات الأخرى بفعل مرور الزمن.

وتتهم ضحية بيل كوسبي المفترضة اندريا كونستاند الممثل الأميركي باغتصابها يناير 2004 في منزله في تشلتنهام في ضاحية فيلادلفيا.

المزيد من بوابة الوسط