«بركة يقابل بركة» يختتم «مهرجان الفيلم العربي عمّان»

اختتمت الدورة السابعة من مهرجان «الفيلم العربي عمّان»، السبت، والتي أقيمت تحت رعاية وزيرة السياحة والآثار لينا عناب، وبدعوة من الهيئة الملكية الأردنية للأفلام.

وافتتح الفيلم المصري «علي معزة وإبراهيم»، الأحد 20 من أغسطس الجاري، فعاليات الدورة الجديدة من المهرجان، وتبع العرض نقاشٌ مع مخرجه شريف البنداري، وفي الفيلم نتعرف على الشاب «علي» الذي يعيش في إحدى حارات القاهرة الفقيرة ويحب معزة تُدعى «ندى»، التي يعتقد أنها خطيبته. تحاول والدته «نوسة» التفريق بينه وبين «ندى» بكل الطرق، باعتبار أنه لا يمكن لعلاقة حب أن تنشأ بين البشر والحيوانات.

بينما يعيش الشاب «إبراهيم» مع جده عازف العود الأصم، حيث يعمل في استديو لتسجيل الأغاني الشعبية ويعاني سماع أصوات داخل عقله. يتلاقى مسار «علي» و«إبراهيم» لدى أحد الدجالين وينطلقان معاً في رحلة في أنحاء مصر ليكتشف الاثنان المغزى الحقيقي لكل ما مرَّ بهما من أحداث غريبة في حكاية مؤثرة من الصداقة والتصالح واكتشاف وتقبل الذات.

ويوم الاثنين عرض فيلم «زينب تكره الثلج»، للمخرجة كوثر بن هنية، الذي يتمحور حول «زينب»، وهي فتاة تونسية في التاسعة من العمر، فقدت والدها. فتعاود والدتها بناء حياتها مع رجل يعيش في كندا. تغييرات كبيرة تنتظر «زينب» لدى اصطحاب والدتها لها إلى كندا للانتقال مع زوجها الجديد وأطفاله. قيل لـ«زينب» إنه فور وصولها هناك، سيتسنى لها أخيراً رؤية الثلج! ولكنها لا تريد أن تتعامل مع هذا البلد الجديد، وقد قررت أن تكره الثلج. يتناول الفيلم ست سنوات من حياة فتاة تونسية مثيرة للاهتمام في ظل تغير حياتها الأسرية.

«زينب تكره الثلج» فيلم وثائقي نراه من خلال عيون مهاجرة صغيرة. يعطي الفيلم نظرة لعوبة وعاطفية حول اندماج عائلة مسلمة في الغرب، والتحديات التي تواجهها عند إنشاء أسرة مكونة من خليط.

في حين عرض يوم الثلاثاء فيلم «ربيع»، من إخراج فاتشي بولغوريان، وتبع العرض نقاشٌ مع الممثل بركات جبور. وعرض المهرجان الأربعاء فيلم «اصطياد أشباح»، للمخرج رائد أنضوني، وتبع العرض نقاشٌ مع محمد الخطاب أحد الشخصيات الرئيسية في الفيلم. ويعرض اليوم الخميس فيلم «آخر أيام المدينة»، للمخرج تامر السعيد، في حين يعرض الجمعة فيلم «ضربة في الرأس»، للمخرج هشام العسري، ويعرض المهرجان السبت فيلم «بركة يقابل بركة»، للمخرج محمود صباغ، ويتبع العرض نقاشٌ مع المحلل السينمائي علاء كركوتي.

تأسس مهرجان «الفيلم العربي عمّان» بواسطة الهيئة الملكية الأردنية للأفلام العام 2011، بهدف إتاحة الفرصة لمحبي السينما في الأردن لمشاهدة عروض سينمائية من أنحاء العالم العربي والتواصل مع الإنتاج السينمائي العربي الحديث وتوفير نافذة للاطلاع على أفضل ما وصل إليه من مهارة وحرفية، ومقابلة صناع الأفلام من عدة دول عربية.

المزيد من بوابة الوسط