أمسية شعرية للعيلة وعياش والفرجاني والغزالي

أقام مكتب الثقافة ببنغازي أمسية شعرية، الأربعاء، بمركز وهبي البوري الثقافي، ضمن أنشطة المكتب المستمرة وفق للبرنامج المعد لهذه الفترة.

وقدمت الأمسية التي أحياها الشعراء: وجدان شكري عياش، عصام الفرجاني، صلاح الغزال، وأحمد العيلة، الإعلامية، هناء الشريف، بحضور عدد من المثقفين والإعلاميين، من بينهم الكاتب نور الدين الماقني.

والشاعرة وجدان شكري عياش هي فلسطينية الأصل مقيمة بمدينة بنغازي، نشرت شعرها في العديد من الصحف وأقامت العديد من الأمسيات الشعرية بالقاهرة ومعظم مدن ليبيا، ولديها قراءات نقدية بسيطة وبعض اللقاءات مع شعراء من فلسطين وليبيا.

وألقت عياش العديد من القصائد منها: «الكأس ينحني لضرير» والتي تحاكي الوضع العربي بالعموم وفلسطين بالخصوص.

أما الشاعر عصام الفرجاني فهو من مواليد 1983 خريج كلية الصيدلة جامعة قاريونس وعضو بجمعية أصدقاء اللغة العربية، وحاصل على الترتيب الأول بمسابقة ناصر الأممية العام 2004، والأول على مستوى ليبيا لثلاث مناسبات في مدينة زوارة العام 2003، وطرابلس في العام 2005 وسبها للعام 2006 والترتيب الثاني مرتين، وسرت في العام 2003 وبنغازي العام 2009. ورشح من قبل المؤسسة العامة للثقافة للمشاركة في مهرجان الشعراء الشباب الأول في البحرين العام 2009، ومهرجان القاهرة الدولي للكتاب 2010 «أحبك كل يوم مرتين» تحصل من خلالها على الترتيب الأول في بنغازي.

والشاعر صلاح الغزال مواليد 1963 ورث موهبة الشعر عن جده الشيخ الغزال سويد، وقدم العديد من القصائد الشعرية في العديد من المحافل/ وأبرز مشاركاته اشتراكه في برنامج «شاعر المليون»، وتحصل على الترتيب الثاني من خلال مسابقة نجم عكاظ العام 2004 في ملتقى الحوار العربي، وتحصل ديوانه «نزيف القهر» على الترتيب الأول العام 2006.

ولشاعر أحمد العيلة هو شاعر فلسطيني الأصل ومقيم بمدينة بنغازي مواليد العام 1966 ومدير تحرير لعدد من الصحف والمجلات منها «قاريونس» و«المجلس» و«الثقافة العربية» و«العرب الطبية»، وترأس عددًا من اللجان التحضيرية للمؤتمرات الأدبية والاقتصادية.