مطالبات في الجزائر بحظر فيلم تشارك فيه ممثلة إسرائيلية

ألغى مهرجان سينمائي في الجزائر عرض فيلم «ووندر وومان» في ظل انتشار مطالبات على مواقع التواصل الاجتماعي بمنعه بسبب مشارَكة الممثلة الإسرائيلية، غال غادوت، فيه.

وقال منظمو المهرجان، لوكالة الأنباء الفرنسية، إن إلغاء عرض الفيلم لم يكن بسبب الحملة المنددة، بل بسبب مشكلات أخرى في حقوق العرض.

وخلال الحرب الإسرائيلية المدمِّرة الأخيرة في قطاع غزة في العام 2014، التي أسفرت عن مقتل 2251 فلسطينيًّا بينهم 551 طفلاً، وجهت غادوت على صفحتها على «فيسبوك» تحية إلى الجيش الإسرائيلي وهاجمت حركة «حماس». وكان مقررًا أن يُعرَض الفيلم في الثامن من يونيو، لكنه لم يعد موجودًا في البرنامج المعدَّل للدورة الثانية من الليالي السينمائية التي تنظَّم في شهر رمضان.

وقال مسؤول في شركة «إم دي سينيه» المشارِكة في تنظيم المهرجان: «سيعرَض الفيلم لاحقًا حين تزول العقبات الإدارية المتعلقة بالحقوق».

وأكد أن وزارة الثقافة الجزائرية منحت الفيلم إجازة عرض، مشددًا على أن سحب الفيلم من البرنامج لا علاقة له بالاحتجاجات. ولم يتسنَ لوكالة الأنباء الفرنسية الاتصال بوزارة الثقافة.

ومنذ الخميس، انطلقت على مواقع التواصل حملة رافضة لعرض الفيلم الذي تؤدي فيه دور البطولة «ممثلة تمجِّد استخدام الفوسفور الأبيض ضد غزة».

ورأى القيمون على الحملة أنه من غير المقبول أن يتزامن عرض الفيلم أيضًا مع الذكرى الخمسين على احتلال إسرائيل لغزة في حرب العام 1967.

وفي الأول من يونيو، حظر لبنان عرض الفيلم استنادًا لقرار من مكتب مقاطعة إسرائيل التابع لجامعة الدول العربية. لكن عروضًا للفيلم ما زالت مقرَّرة في عدد من البلدان منها مصر وتونس والإمارات.