عبد الرزاق الفرجاني ينتهي من تصوير «فيها قول»

انتهى الفنان عبد الرزاق الفرجاني من تصوير حلقات برنامج «فيها قول»، الذي سيعرض على شاشات التلفزيون خلال النصف الثاني من شهر رمضان.

وقال الفرجاني لـ«بوابة الوسط»: «فكرة البرنامج جماعية باستثناء شخصيتي، التي قدمتها باجتهاد شخصي، وهو من النوع الخفيف وأقرب لبرامج الكاميرا الخفية، إذ يبلَّغ الضيف بأن اسم البرنامج هو (ضيف في شباك)، لأنه يستهدف نجوم الرياضة الليبية في مختلف المجالات.

إلى جانب إعلاميين رياضيين ولاعبين ومدربين وإداريين في أندية، سيكون من 15 حلقة تعرض خلال النصف الثاني من شهر رمضان المبارك على قناة (ليبيا 1)».

وأضاف: «أقدم شخصية الشرطي، الذي لا يظهر إلا في آخر الحلقة عندما نريد إعلان انتهائها، خاصة قبل تصاعد الموقف بين الضيف والمحاور والتوضيح للضيف بأنه كان مقلبًا».

ومن ضيوف البرنامج بطلة ليبيا والعرب فى لعبة رمي الجلة، ريتاج السائح، وحارس مرمى الاتحاد سمير عبود، ومدرب الناشئين والمحلل الرياضي السابق، محمد حميدة، ورئيس لجنة الأمن الرياضي بوزارة الخارجية، العقيد عبدالباسط الطبال، ومساعد مدرب منتخبنا الوطني لكرة القدم عبدالعاطي القبي، والبطل العالمي الليبي في كمال الأجسام حسين التاغدي.

ولاعب أهلي طرابلس والترجي التونسي، حسن الفرجاني، ومدافع فريق الاتحاد والمنتخب الليبي هشام شعبان، وحارس فريق نادي المدينة أسامة السنوسي، ولاعب الوسط والمنتخب الليبي لكرة القدم، عمر القزيري، وحارس منتخب الخماسيات محمد الشريف.

«فيها قول» من إخراج زميلي ورفيق دربي الصادق قصيعة وبطولتي ونوري حسين وعثمان الجرك وسامي عمار، إضافة إلى وجوه شابة تظهر لأول مرة، وصور داخل أحد الفنادق الموجودة في مدينة طرابلس.

المزيد من بوابة الوسط