جائزة عالمية رابعة لـ«العودة» للروائي الليبي «هشام مطر»

فاز الروائي الليبي «هشام مطر» الثلاثاء بجائزة «فوليو» البريطانية «the Rathbones Folio prize» عن روايته «العودة» الصادرة عن «راندوم هاوس».

تمنح الجائزة التي تقدر قيمتها بـ20.000 إسترليني لأي عمل أدبي كتب باللغة الإنجليزية وتم نشره في بريطانيا، وتنافس مطر بالقائمة القصيرة للجائزة مع سبعة أعمال أجنبية أخرى.

وسبق للرواية أن فازت بجائزة الكتاب الأجنبي الفرنسية «Prix du Livre Etranger» للعام 2017، وجائزة «بين» الأميركية «PEN America Literary Award»، وجائزة «البوليتزر» التي تقدمها سنويًا جامعة كولومبيا في مجالات الأدب والموسيقى والصحافة، وتعد هذه الجائزة الرابعة العالمية التي تفوز بها الرواية.

وتعد «العودة» سيرة ذاتية للمؤلف باللغة الإنجليزية يتناول فيها رحلة عودته إلى ليبيا بعد نحو 30 عامًا قضاها خارج وطنه؛ بسبب خلاف والده مع نظام معمر القذافي واختفائه المفاجئ العام 1990.

هشام مطر روائي وشاعر ليبي مواليد العام 1970، لأبوين ليبيين، مقيم في لندن، يكتب باللغة الإنجليزية، أمضى طفولته في طرابلس ثم في القاهرة، ومن أبرز أعماله رواية في «بلد الرجال» التي اختيرت في القائمة القصيرة لجائزة مان بوكر، وجائزة ذا غارديان للكتاب الأول في بريطانيا وتُرجمت إلى 28 لغة، ورواية اختفاء العام 2011.