«اليين» يحقق 36 مليون دولار في أسبوع

تربع الجزء السادس من سلسلة «اليين» لريدلي سكوت بعنوان «اليين: كوفننت» على صدارة شباك التذاكر في صالات السينما الأميركية الشمالية مطيحًا بالجزء الثاني من سلسلة «غارديينز أوف ذي غالاكسي»، بحسب ما أظهرت أرقام موقتة نشرتها شركة «إكزيبتر ريليشنز» المتخصصة.

وحصد «اليين: كونفننت» وهو تتمة الجزء السابق الذي حمل عنوان «بروميثيوس» (2012) وتمحورت قصته حول أصول مخلوقات «اليين» في كسر للتراتبية الزمنية للأفلام الأربعة الأولى من السلسلة، إيرادات قدرها 36 مليون دولار في عطلة نهاية الأسبوع الأولى لعرضه في الولايات المتحدة وكندا، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وتخطى هذا الجزء الجديد من سلسلة «اليين» كما الأفلام الخمسة التي سبقته عتبة 100 مليون دولار من الإيرادات على المستوى العالمي، وفق موقع «بوكس أوفيس موجو» المتخصص.

وتغلب هذا الفيلم بفارق بسيط على العمل الذي تصدر شباك التذاكر في صالات السينما الأميركية الشمالية الأسبوع الماضي خلال الأسبوعين الماضيين، وهو الجزء الثاني من سلسلة «غارديينز أوف ذي غالاكسي» الذي جمع 35 مليون دولار في شباك التذاكر في أميركا الشمالية خلال عطلة نهاية الأسبوع.

وتخطى فيلم مغامري الفضاء عتبة 300 مليون دولار من الإيرادات في الولايات المتحدة (301.8 مليون دولار) ووصل مجموع مداخليه 732 مليون دولار على المستوى العالمي بحسب «بوكس أوفيس موجو».

وبعيدًا من أجواء الخيال العلمي والإنتاجات الضخمة، حقق فيلم «ايفريثينغ ايفريثينغ» الذي تتركز قصته حول شابة تعاني نقصًا حادًا في المناعة، انطلاقة جيدة حاصدًا إيرادات قدرها 12 مليون دولار.

وحقق هذا الفيلم أداء أفضل من عمل آخر موجه للجمهور الشاب وهو «دياري أوف إيه ويمبي كيد: ذي لونغ هول» الذي احتل المركز الخامس مع إيرادات قدرها 7.2 مليون دولار متقدمًا على فيلم «سناتشد» الذي حل رابعًا مع إيرادات قدرها 7.6 مليون دولار.

المزيد من بوابة الوسط