روجر ووترز يصدر أول ألبوماته منذ ربع قرن

يصدر القائد السابق لفرقة «بينك فلويد» روجر ووترز (73 عامًا) أول ألبوماته لموسيقى الروك منذ ربع قرن في يونيو المقبل.

هذا الألبوم الذي يحمل عنوان «إيز ذيس ذي لايف وي ريلي وانت؟» يضم 12 أغنية جديدة لهذا المغني والمؤلف الموسيقي المعروف بأعماله السياسية، والذي شكلت موهبته في الكتابة دعامة أساسية للألبومين الشهيرين لفرقة «بينك فلويد» بعنوان «ذي وول» و«دارك سايد أوف ذي مون»، وفق وكالة الأنباء الفرنسية، الجمعة.

وأشارت شركة «كولومبيا ريكوردز» المنتجة أعماله في بيان إلى أن الألبوم الجديد بمثابة «تعليق صريح على العالم المعاصر وفترة الغموض» الراهنة، كما أنه يشكل «خليفة طبيعية» لألبومي فرقة «بينك فلويد» السابقين «انيميلز» و«ذي وول».

ويعتزم الفنان المولود في انجلترا إطلاق جولة في أميركا الشمالية تحمل عنوان «آس + ذم» في نهاية مايو قبل الانتقال إلى آسيا وأوروبا خلال العام المقبل.

أحيا ووترز المعروف بمعارضته الشرسة للرئيس الأميركي دونالد ترامب، العام الماضي حفلة في العاصمة المكسيكية أثار خلالها حماسة الجمهور بفضل أدائه أغنية «بيغز (ذي ديفرنت وانز)» التي أطلقتها فرقة «بينك فلويد» في العام 1977، وتخلل الحفل عرض لصور مركبة لترامب حاملاً رشاشًا خارج البيت الأبيض وهو يؤدي التحية النازية.

وفي يوم تنصيب دونالد ترامب في البيت الأبيض في يناير، أعلن ووترز عبر «فيسبوك» أن «المقاومة تبدأ اليوم».

وأشارت شركة «كولومبيا» إلى أن الألبوم الذي أنتجه نايجل غودريتش الذي تعاون سابقًا مع «راديوهيد» وبيك و«يو تو»، سيصدر في 2 يونيو.