معهد علي الشعالية وفرقة الزمن الجميل يكرمان الفنان سيف النصر

كرم معهد علي الشعالية للموسيقى والمسرح مع فرقة الزمن الجميل الفنان سيف النصر على مسيرته الغنائية الطويلة.

وقال الفنان سيف النصر لـ«بوابة الوسط» إنه سعيد جدا بهذا التكريم من مدينة تعاني الحرب إلا أن الفن باقي ومستمر فيها، مقدمًا شكره إلى معهد علي الشعالية العريق وفرقة الزمن الجميل لهذا التكريم «الذي أسعدني كثيرا».

وقدم أعضاء فرقة الزمن الجميل العديد من الأغاني الخاصة بالفنان سيف النصر وهم وسيم عادل ، مصطفى عادل عبدالمجيد ، واغنية طويل السالف وغناها الفنان حسن البيجو.

وغنى أشبال معهد علي الشعالية بعض من أغاني سيف النصر للمطرب الطفل رشيد حسين رشيد واعجب الفنان سيف بهم وصعد على خشبة المسرح لتحيتهم.

ثم قدم المذيع حسام الدين الزوام باقة من أهل الفن لتقديم شهادات التخرج لطلبة قسم المسرح والموسيقى بمعهد علي الشعالية ومنهم الفنان توفيق الفيتوري ، والفنان هيثم درباش ، وأيمن الجهمي والفنان مصطفى الصادق ومحمد جويلي والصادق الشاعري والفنان علي الشيخي.

وقالت مدير معهد علي الشعالية أمل الحاج إنها تتمنى أن تقيم حفلا فنيا وتكريم لمبدعي الفن الليبي بشكل دوري رغم كل الظروف.

أما رئيس قسم المسرح الأستاذة مريم العجيلي قالت : سعيدة بتخرج باكورة قسم المسرح بعد دراسة دامت منذ عام 2008 وبسبب ما تمر به البلاد تأجلت الدراسة والتخرج إلى أن انتهينا منهم الأن.

حضر التكريم العديد من الفنانين والمسؤولين ببنغازي منهم رئيس هيئة الإعلام والثقافة في «الحكومة الموقتة» خالد نجم ، ووزيرالتعليم بالحكومة الموقتة الدكتور عقوب عبدالله، ومدير البحث الجنائي صلاح هويدي، والناشط السياسي مختار الجدال والإعلامي من صحيفة الأهرام المصرية أحمد عامر، وشيخ المسرحيين إبراهيم العريبي والمخرج علي البحيري وطلبة معهد علي الشعالية.

وبعد إعطاء شهادات التخرج قدم الفنان سيف النصر مجموعة من الأغاني من ضمنها أغاني جديدة لم تذاع بعد للشاعرة بدرية الاشهب وقدم الفنان سيف الفنان الكوميديان صلاح الشيخي الذي اثنى على مسيرة درب صديق عمره كما قال سيف النصر وقال كلمات اغنية عتبيني بشكل كوميدي.