اختتام معرض «إنذار» غدًا الأربعاء

يختتم معرض «إنذار» الذي يسلط الضوء حول قضايا حقوق الإنسان في المجتمع المعاصر الأربعاء بمدينة طرابلس.

قدم المعرض الذي انطلق فى الأول من أبريل الجاري عديد الأعمال المبتكرة والمثيرة للجدل، منها أعمال فوتوغرافية وديجيتال أرت ورسم زيتي وكاريكاتير وفنون الكولاج، بمشاركة مجموعة كبيرة من الفنانين الليبيين الشباب منهم محمد اليسير وعبدالله هدية وتقوى أبوبرنوسة إبراهيم الغرياني وسندس كشادن وبسمة الزوبي، وصهيب تنتوش وسالم بحرون وفايزة رمضان ونضال الصالحين وندى حريب ومحمد المهيدوي وزياد الحمدين، ورزان النعاس وعلاء بودبوس ورواية الككلي ومحمد اللافي ونزيه مغيدر ووعد جحا.

قدمت مؤسسة ورق هذه الأعمال بطريقة مغايرة بالاعتماد على ديكور داخلي للمعرض مستوحى من فكرة الحروب، ومؤثرات صوتية وإضاءة حمراء.

المعرض نظمته مؤسسة ورق للفنون والمنظمة الليبية للعدالة الانتقالية بهدف إطلاق إنذار ضد الحروب الأهلية، وتذكرة بما يمكن أن يتم فقده خلال هذه الحروب.

المزيد من بوابة الوسط