نادين نجيم: الأمومة تحتاج إلى تضحية

ردّت النجمة اللبنانية نادين نسيب نجيم على سؤال حول أي من الكلمتين هي الأحب على قلبها ماما أو النجمة الدرامية العربية الأولى؟ بأن المقارنة لا تجوز حيث أكدت أن العمل عبارة عن مرحلة وتمر في حياتها ولكن كلمة «ماما» ستبقى إلى أبد الآبدين وأنها نعمة من عند الله.

ولأن الأمومة تحتاج إلى تضحية، فهل هذا الموضوع هو وراء رفضها تصوير عدد من الأعمال الدرامية خارج لبنان؟ أكدت نادين في تصريحات إذاعية على هذا الموضوع، وأشارت إلى أن هناك الكثير من الأعمال التي رفضتها أو وضعت شروطاً تعجيزية لها كي لا تسافر خارج لبنان وتترك ولديها.

ورداً على سؤال حول من أدّعى منذ فترة أن الزواج يعيق تحقيق مزيد من النجومية فهل الأمومة أيضاً؟ أجابت نادين بالنفي وتابعت أن على الفنان أن يكون ذكياً ويعرف كيف ينظّم وقته في حياته. فهناك الكثير من النساء وصلن إلى مراتب متقدمة جداً وكان لديهن عائلة.

وأشارت نادين إلى أن المرأة العاملة مهما تقدّمت في العمل تشعر دائماً أنها «مقصِّرة» تجاه أبنائها حتى لو كانت تتابع كل شيء وتقدم الكثير من وقتها، إلا أن هذا الشعور يبقى لديها ولفتت إلى أنها على الصعيد الشخصي تلوم نفسها دائماً على كل شيء يحصل مع ولديها.

وكشفت النجمة اللبنانية عن أكثر لحظة مؤثرة دغدغت أمومتها وهي اللحظة التي ذهبت فيها لحضور حفل عيد الأم لأول مرة في المدرسة وهذه التجربة كانت جديدة عليها لأن ابنتها في أول سنة دراسية. وأثناء غناء ابنتها على المسرح تأثرت جداً واغرورقت عيناها بالدموع. ولفتت إلى أنها لا تستطيع أن توصف هذا الموقف حيث شعرت بالأمومة والمسؤولية.

وأكدت نادين أن حبها لوالدتها ازداد بعد أن أصبحت أماً، وأنها أصبحت تعلم قيمة والدتها أكثر وخصوصاً كم تعذبت لتربي أولادها. ووجهت نادين معايدة إلى والدتها، وطلبت من الله أن يحميها وألا تراها مريضة أو تعبانة وبعد عمر طويل في حال فقدتها تمنت أن يكون مثواها الجنة لأنها ملاك.

أكدت نادين أن الثنائية مع تيم في مسلسل «الهيبة» مقدمة بشكل مختلف هذه المرة وعندما سيتابع المشاهد العمل سيكتشف أن هناك شيئاً جديداً

ومن ناحية أخرى تواصل نادين تصوير مشاهدها في مسلسل «الهيبة»، حيث وصفت أجواء التصوير بـ«الجميلة جداً» والتي تجسّد من خلاله شخصية «عليا»، متمنية أن ينال المسلسل إعجاب المشاهدين.

وعن الثنائية المستمرة مع النجم الأردني تيم حسن، أكدت نادين أنه لا بد في وقت ما لأحد أن يأخذ قسطاً من الراحة وربما كل واحد منهما يريد أن يقدم شيئاً جديداً ومختلفاً لأن التجدد مهم جداً في عملهما. وأشارت إلى أنها أيضاً قد تعود وتلتقي مع تيم مرة رابعة لا أحد يعلم.

وأكدت نادين أن الثنائية مع تيم في مسلسل «الهيبة» مقدمة بشكل مختلف هذه المرة وعندما سيتابع المشاهد العمل سيكتشف أن هناك شيئاً جديداً.

وعن ابتعادها أخيراً عن الوسط الفني وعن تحصين نفسها كي تحافظ على نجوميتها فهل هذا القرار اتخذته بعدما تعرضت للأذى، وكيف تستطيع أن تحيد نفسها عن الوسط الفني وبنفس الوقت قريبة جداً من الجمهور عبر مواقع التواصل؟ أشارت نجيم إلى أن الخبرة والتجربة علمتها أنها كل ما دخلت أكثر بالوسط الفني تكتشف أن هذا المكان لا يناسبها، لذا قررت أن تهتم فقط بأعمالها وتقدم عملاً جميلاً، لافتةً إلى أنها بعيدة عن كل الوسط كي لا تدخل بمتاهات لن تستفيد منها.