توم هانكس يجمع تبرعات لجمعية مناهضة لترامب

بمشاركة كوكبة من المشاهير على رأسهم توم هانكس، سينظم برنامج تيليثون في الحادي والثلاثين من مارس لجمع التبرعات للاتحاد الأميركي للحريات المدنية «إيه سي إل يو» الذي بات رمزًا للمقاومة المدنية في وجه الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

ويندرج هذا الحدث في سياق برامج التيليثون الشهيرة في أميركا التي أطلقتها قناة «إن بي سي» سنة 1949 بنسق تلفزيوني قبل أن تنشر في أنحاء العالم أجمع لقضايا متعددة، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وهو يحمل اسم «ستاند فور رايتس: إيه بينيفت فور ذي إيه سي إل يو» (الدفاع عن الحقوق: حفل خيري لصالح إيه سي إل يو) وسيقام في نيويورك في الحادي والثلاثين من مارس اعتبارًا من الساعة السابعة مساء (23:00 بتوقيت غرينيتش).

واختير توم هانكس ليكون المقدم الرئيسي للبرنامج إلى جانب كوكبة من النجوم، أبرزهم أليك بولدوين وتينا فاي وجون هام وإيمي بولر.

وسيبث البرنامج بثًا مباشرًا على «فيسبوك» وهو ليس من تنظيم «إيه سي إل يو» بل يعود ريعه لها وتتولى تنظيمه مجموعة الإنتاج المسرحي «فرند أو إيه فرند» بالتعاون مع الموقع الإخباري «هافنغتون بوست» والموقع الفكاهي «فاني أور داي» وشركة الإنتاج «ماغي فيجن».

وقال أنتوني روميرو المدير التنفيذي لاتحاد «إيه سي إل يو» في بيان نشر الثلاثاء إن «دعم عملنا بفضل هذا التيليثون يسمح لنا بتعزيز كفاحنا لحماية الحقوق المنصوص عليها في دستورنا».

ومنذ انتخاب دونالد ترامب رئيسًا للولايات المتحدة، بات الاتحاد الأميركي للحريات المدنية رمزًا لمقاومة الإدارة الجديدة وانتهاكها للحقوق الأساسية.

وازداد عدد أعضاء المنظمة ثلاث مرات منذ الانتخابات الأميركية وهي باتت تضم اليوم 1.2 مليون عضو.

وتنشط خصوصًا على الصعيد القضائي ويقدم محاموها العون لضحايا سياسة ترامب المعادية للمهاجرين وقدمت عدة طعون للحد من تأثير هذه التدابير.