إلغاء بيع مجموعة لخوان ميرو في مزاد

ألغي عقد مثير للجدل يقضي بين البرتغال و دار «كريستيز» ببيع 85 عملًا للفنان التجريدي الأسباني خوان ميرو (1893-1983) تملكها الدولة البرتغالية.

ومع إلغاء هذا العقد الذي كانت الأعمال ستطرح بموجبه في مزاد علني، تطوى صفحة جدال سياسي قانوني مستمر منذ ثلاثة أعوام. ولن تدفع السلطات البرتغالية أي تعويضات لدار مزادات «كريستيز» البريطانية، وفق وكالة الأنباء الفرنسية، الثلاثاء.

وكانت الحكومة البرتغالية السابقة ذات التوجهات اليمينية تسعى إلى بيع هذه المجموعة لدعم خزينة الدولة، لكن المعارضة اليسارية لجأت الى القضاء لمنع البيع.

وقدرت قيمة هذه الأعمال بحوالى 36,4 مليون يورو، بحسب ما أعلنت وزارة المال البرتغالية. وسبق لرئيس الحكومة الحالية أنتونيو كوستا أن أكد في العام 2016 أن المجموعة الفنية لن تخرج من البلاد.

وتضم هذه المجموعة 85 لوحة ومنسوجة وتمثالا أنجزها الفنان الشهير بين العامين 1924 و1981، وهي معروضة في مؤسسة «سيرالفيس» في بورتو شمال البرتغال.

المزيد من بوابة الوسط