مغربية تحصد جائزة التمثيل من «فيسباكو» الأفريقي

حاز الفرنسي إبراهيم كوما جائزة أفضل ممثل عن دوره في فيلم التشويق المالي «ولو» في ختام مهرجان «فيسباكو» السبت، فيما نالت المغربية نفيسة بن شهيدة جائزة أفضل ممثلة عن دورها في الفيلم الجزائري «بحثًا عن السلطة الضائعة».

ونال فيلم «فيليسيته» للسنغالي آلان غوميس، الذي يروي الحياة الصعبة لمغنية حانات في كينشاسا، جائزة الجواد الذهبي، وذلك بعد أسبوعين على نيله جائزة الدب الفضي في برلين، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وقال غوميس لدى تسلمه الجائزة الكبرى للمهرجان الأفريقي للسينما والتلفزيون: «إنه لشرف عظيم لي أن أحصل على هذه الجائزة مرة ثانية» بعدما فاز في العام 2013 عن فيلم «تاي».

ونال جائزة الجواد الفضي فيلم «عاصفة أفريقية» للمخرج سيلفستر أموسو من بنين الذي يتمحور حول رئيس أفريقي يواجه الشركات العالمية الغربية التي تحاول هز استقرار بلده بعد عمليات تأميم.

وحاز الفيلم المغربي «مسافة ميل بحذائي» للمخرج سعيد خلف الجواد البرونزي، الذي يصور الحياة المقيتة لطفل في حي شعبي في الدار البيضاء حيث يتعرض لشتى أنواع الاستغلال.