أتيليه الإسكندرية يفتح أبوابه للشعراء الليبيين

نظم أتيليه الإسكندرية السبت أمسية شعرية بمشاركة مجموعة من الشعراء والأدباء الليبيين، ونسق لهذا الحدث الأدبي الأديب المصري «جابر بسيوني» مع منبر الأدب الليبي الذي تشرف عليه الكاتبة الليبية «نعمة الفيتوري».

شارك بالأمسية كل من الشاعرة رحاب شنيب والشاعرة غادة البشاري والكاتبة نعمة الفيتوري، والشاعر الشعبي الكيلاني المغربي، والفنان أيمن الهوني.

وعن نشاط منبر الأدب الليبي توضح الفيتوري لـ«بوابة الوسط»: «أنا كاتبة وأعمل في مجال الترجمة، ومديرة مجموعة أدبية بموقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، أنشر كتاباتي في جريدة فسانيا وأخبار بنغازي، ومن خلال المجموعة الأدبية والتي تحمل سم منبر الأدب الليبي والعربي والعالمي ومؤسسها نعيم الورفلي، أعمل على تجسيد نشاطها على أرض الواقع وحضور الأمسيات الشعرية والمشاركة فيها لدعم هذا الصرح الثقافي الذي يضم أكثر من 43 ألف عضو».

وأضافت: «من خلال زيارتي لقصر الثقافة دعاني أتيليه الإسكندرية لإقامة أمسية شعرية تضم مجموعة من الأدباء الليبيين، فقمت بدوري بتوجيه دعوات لبعض الشعراء ونظرًا لصعوبة الظروف الحالية لم يتمكن من الحضور والمشاركة إلا عدد قليل، ومن الشعراء الذين لم يتمكنوا من المشاركة الشاعر خيري جبودة والشاعر عوض الشاعري، ولكن كان لها صدي ناجح، مما أدى إلى تجديد الدعوة مرة ثانية خلال ديسمبر المقبل بمشاركة أدباء مصريين، رغبة منا في تجذر العلاقات بشكل يليق برقي الفكر الذي نسعى إليه».

حضر الأمسية كل من الأديب والقاص «عمر الككلي» والشاعرة «فريال الدالي» وشاركت بقصيدة من أعمالها، كما شارك الشاعر المصري «هشام الحبشي» وقدم قصيدة تحية للضيوف الليبيين.