عرض فيلم «البائع» في لندن دعمًا للمخرج «فرهادي»

يعرض في مدينة لندن، الأحد، فيلم «البائع» للمخرج الإيراني «أصغر فرهادي» الذي قرر مقاطعة حفل توزيع جوائز الأوسكار تنديدًا بقرارات الرئيس الأميركي دونالد ترامب.

وقبيل ساعات على افتتاح حفل جوائز الأوسكار في لوس أنجليس في الولايات المتحدة، يعرض في ساحة ترافلغار الفيلم، وهو من الأفلام المرشحة بقوة لنيل جائزة أوسكار أفضل فيلم أجنبي، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وقال رئيس بلدية العاصمة البريطانية صديق خان في بيان: «أنا سعيد باستقبال الناس من كل العاصمة ومن خارجها لمشاركتنا هذا الاحتفال في لندن التي تشكل مركزًا دوليًا للإبداع ومنارة للتعددية».

ولن يحضر المخرج الإيراني هذا العرض، لكنه شكر رئيس بلدية لندن وأوساط السينما على هذه المبادرة.

ورأى في حديث لصحيفة غارديان أنها تحمل دلالة على الوحدة بوجه الانقسام والفصل بين الشعوب.

ويتوقع أن يحضر عشرة آلاف شخص عرض الفيلم في لندن، في حفل تشارك فيه فرقة مؤلفة من موسيقيين سوريين.

ويأتي هذا الحفل استجابة لطلب نحو خمسين شخصية سينمائية من العالم بعرض الفيلم احتجاجًا على قرار ترامب.

المزيد من بوابة الوسط