مؤرخون: «لينكولن» و«واشنطن» و«روزفلت» أفضل رؤساء لأميركا

اختار مؤرخون «إبراهام لينكولن» و«جورج واشنطن» و«فرانكلين دي روزفلت» على التوالي كأفضل ثلاثة رؤساء أميركيين في التاريخ، واحتل الرئيس السابق للولايات المتحدة «باراك أوباما» في القائمة المركز الثاني عشر.

وجاء الرئيسان ثيودور روزفلت ودوايت أيزنهاور في المركزين الرابع والخامس من بين 43 رئيسًا في التاريخ الأميركي ضمن قائمة وضعها المؤرخون للرؤساء، وفقًا لوكالة رويترز.

وهذه القائمة هي الثالثة من نوعها التي تعلنها شبكة سي سبان التلفزيونية قبل عطلة تعرف باسم يوم الرؤساء.

وأجري المسح مرتين من قبل في العامين 2000 و2009 وطلب من 91 مؤرخًا رئاسيًا ترتيب الرؤساء السابقين الثلاثة والأربعين للولايات المتحدة، وفقًا لعشر سمات للزعامة.

وحل أوباما بعد ثماني سنوات في الرئاسة في المركز الثالث ضمن فئة السعي للعدالة بالتساوي للجميع وجاء في المركز التاسع والثلاثين ضمن فئة العلاقات مع الكونغرس.

وقالت إدنا غرين ميدفورد وهي أستاذة في التاريخ بجامعة هوارد: «يظن المرء أن شعبية أوباما المرتفعة عند تركه المنصب كانت ستترجم إلى ترتيب أعلى على القائمة، لكن المؤرخين بالطبع يفضلون النظر إلى الماضي من على بعد والوقت وحده كفيل بإظهار تراثه».

واختير الرؤساء السابقون أندرو غونسون وفرانكلين بيرس وجيمس بيوكانان كأسوأ رؤساء في تاريخ الولايات المتحدة وجاؤوا أقل مستوى حتى من وليام هنري هاريسون الذي تولي الرئاسة شهرًا واحدًا.

المزيد من بوابة الوسط