توباك شاكور يعود من جديد يونيو المقبل

من المرتقب عرض فيلم في 16 يونيو المقبل عن سيرة حياة مغني الراب توباك شاكور، بحسب ما أعلنت الشركة المنتجة للفيلم.

وأوضحت شركة «ساميت انترتينمنت» أن فيلم «آل آيز أون مي»، في إشارة إلى أحد ألبومات توباك، سيعرض تزامنًا مع الذكرى السادسة والأربعين لميلاد الفنان الأميركي، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وأعلنت فكرة هذا المشروع قبل ست سنوات على أن يخرجه جون سينغلتون المرتبط جدًّا بأوساط الهيب هوب، إلا أن الفيلم خضع لتغييرات عدة ولم ينجَز في الوقت المناسب في الذكرى العشرين لاغتيال الفنان الذي اغتيل العام 1996 في لاس فيغاس.

وأخرج الفيلم في نهاية المطاف بيني بوم المخضرم في مجال الفيديو كليب الموسيقي.

ويؤدي دور توباك في الفيلم الممثل غير المعروف جدًّا ديميتريوس شيب جونيور، ابن منتج توباك، الذي يشبه كثيرًا مغني الراب النحيل وصاحب الشارب الرفيع.

وأوضح شيب العام الماضي لمجلة «إكس إكس إل» لموسيقى الهيب هوب أنه وافق على تأدية الدور «ليفهم الناس جيدًا توباك وحياته ولماذا انتهت الأمور على هذا النحو».

وقُـتل توباك في سن الخامسة والعشرين، إلا أن تأثيره لا يزال قويًّا جدًّا في أوساط الهيب هوب من خلال كلماته القوية جدًّا وحسه المسرحي.

ويبدأ عرض فيلم «آل آيز أون مي» بعد سنتين على فيلم تناول سيرة مغني راب مشهوريْن آخريْن ضمن فرقة «إن دبليو إيه» المنبثقة من إحدى ضواحي لوس أنجليس الحساسة وكان بعنوان «سترايت أوت كومبتون».

المزيد من بوابة الوسط