«أي وي وي» ينضم لحملة كتابة دعمًا لسنودن وشوكان

أعلنت منظمة العفو الدولية، الجمعة، إن الفنان الصيني «أي وي وي» انضم لحملة المنظمة لتشجيع على كتابة رسائل دعم لأحد عشر شخصًا بينهم المتعاقد السابق مع وكالة الأمن القومي الأميركية «إدوارد سنودن» والمصور الصحفي المصري المسجون «محمود أبوزيد المعروف باسم شوكان».

وفي حملتها اكتب من أجل الحقوق تطلب المنظمة الدولية المعنية بحقوق الإنسان من الأنصار أن يكتبوا للسلطات لتسليط الضوء على قضايا حقوق الإنسان، وقالت المنظمة إن الحملة تركز على 11 قضية هذا العام بينهم سنودن وشوكان.

وصمم أي وي وي وهو واحد من أشهر الفنانين والنشطاء السياسيين الصينيين 11 لوحة من مكعبات ليغو لكل قضية، وفقًا لوكالة رويترز.

وقالت ماي كارولان إحدى المشرفات على الحملة في المنظمة: «بالنسبة لإدوارد سنودن فإننا نطلب من الناس أن يكتبوا للرئيس باراك أوباما في الأيام الأخيرة من رئاسته لأن باراك أوباما لديه فرصة نادرة للعفو عن سنودن بما يمكنه من العودة لبلاده كرجل حر».

وهرب سنودن من الولايات المتحدة في 2013 بعد أن سرب تفاصيل بشأن برامج المراقبة للحكومة الأميركية وحصل على لجوء في روسيا.