«مسلة واشنطن» ستغلق أبوابها لأكثر من عامين

ستغلق مسلة نصب واشنطن، وهي معلم سياحيي، أبوابها أمام الزوار لأكثر من سنتين بسبب أعمال الترميم وتعزيز السلامة، على ما أعلنت الهيئة التي تدير النصب الشهير في العاصمة الأميركية.

وسيتبرع رجل الأعمال الأميركي ديفيد روبنشتاين بمليونين إلى ثلاثة ملايين دولار لتحديث المصعد الذي يسمح بالوصول لمنصة المراقبة في أعلى النصب البالغ ارتفاعه 169 مترًا، والتي يزورها 600 ألف شخص سنويًا، على ما أوضحت هيئة ناشونال بارك سيرفيس في بيان.

وأدت المشاكل التقنية والميكانيكية في المصعد إلى إغلاق المسلة منذ 17 أغسطس، وفقًا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وأضاف البيان أن نصب واشنطن سيعيد فتح أبوابه العام 2019 من دون إعطاء موعد محدد لذلك.

وأكد روبنشتاين في البيان أن النصب أصبح رمزًا لبلادنا ويذكر كل واحد منا بالسلطات الضخمة التي تولاها أول رئيس أميركي جورج واشنطن، الذي أقيم النصب تكريمًا له في نهاية القرن التاسع عشر.