اتهام مخرج كوري جنوبي في إطار فضيحة فساد كبرى

وجه القضاء في سول اتهامات في حق مخرج موسيقي كوري جنوبي معروف، الأحد، بالضلوع في فضيحة استغلال نفوذ مدوية تهز كوريا الجنوبية ورئيستها بارك غوين-هي.

فقبل عام من نهاية ولايتها، تواجه بارك مشكلات قضائية منذ أسابيع بفعل تحقيق يتمحور حول صديقتها شوي سون سيل المتهمة باستغلال صداقتها مع الرئيسة لابتزاز كبرى شركات البلاد بالمال، والتدخل في شؤون الدولة من دون أن يكون لها منصب رسمي، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

ويشتبه في قيام المخرج تشا يون-تايك الذي تعاون سابقًا مع المغني ساي المعروف بأغنية «غانغام ستايل» الشهيرة، ومغنين كوريين جنوبيين معروفين آخرين، باستغلال علاقته مع شوي للحصول على عقود مدرة لأرباح كبيرة من وكالات حكومية وشركات خاصة، بحسب النيابة العامة الكورية الجنوبية.

وتتهَّم شوي باستغلال صداقتها مع الرئيسة لابتزاز أموال تتخطى قيمتها 60 مليون دولار. واتهم القضاء الكوري الجنوبي تشا (46 سنة) باستغلال النفوذ والابتزاز والتزوير.

وتراجعت شعبية الرئيسة الكورية الجنوبية بفعل هذه الفضيحة التي دفعت مئات آلاف الأشخاص إلى تنظيم تظاهرات للمطالبة باستقالتها، كان آخرها يوم السبت الذي شهد تظاهرة جمعت نحو مليون ونصف المليون شخص في سول بحسب المنظمين.