وفاة أحد «العظماء السبعة» عن 84 عامًا

أعلن وكيل الممثل الأميركي روبرت فون، الجمعة، أن بطل فيلم «ذي ماغنيفيسينت سيفن» (العظماء السبعة) توفي عن 84 عامًا من جراء لوكيميا حادة.

وصرح ماثيو سوليفان لمجلة «ديدلاين هوليوود» بأن «السيد فون توفي محاطًا بأفراد عائلته» في نيويورك، حسب ما نقلت وكالة الأنباء الفرنسية، السبت.

ولد روبرت فون في 22 نوفمبر 1932 في نيويورك، وترعرع في كنف عائلة فنية مع والد يعمل في إذاعة ووالدة تمثل على المسرح.

وخاض مجال السينما بعد عدة دراسات تابعها، أبرزها في مجال العلوم السياسية. ومثَّل في «ذي تين كوماندمنتس» لسيسيل بي. ديميل (1957)، ورشح لجائزة «أوسكار» عن دوره في «ذي يانغ فيلادلفيينز» لفنست شيرمان سنة 1959.

وبعد سنة مثَّل في الفيلم الشهير «ذي ماغنيفيسينت سيفن» لجون ستورجس إلى جانب عمالقة السينما من أمثال ستيف ماكوين وتشارلز برونسون وجيمس كوبورن.

وركز لاحقًا على الإنتاجات التلفزيونية، وباتت مشاركاته السينمائية نادرة جدًا. ومثَّل في عدة مسلسلات بوليسية واشتهر خصوصًا بدور نابليون سولو في «ذي مان فروم أنكل».

لروبرت فون ولدان من زوجته ليندا، وألف أيضًا كتابًا تحت عنوان «أونلي فيكتيمز» سنة 1972.

المزيد من بوابة الوسط