ملك المغرب يتكفل بنفقات الدفاع عن سعد لمجرد

قرر الملك المغربي، محمد السادس، التكفل بنفقات الدفاع عن المغني سعد لمجرد الموقوف في فرنسا منذ يوم الجمعة بتهمة «الاغتصاب مع ظروف مشددة للعقوبة»، بحسب ما أعلنت مصادر عدة.

وأوصى العاهل المغربي عائلة سعد لمجرد بتوكيل المحامي الفرنسي إريك دوبون موريتي للدفاع عنه، بحسب ما نقلت وكالة الأنباء المغربية الرسمية، وفق وكالة الأنباء الفرنسية.

وقرر الملك التكفل بنفقات المحامي والنفقات ذات الصلة، بحسب ما نقلت الوكالة عن السفارة المغربية في باريس.

وردًّا على اتصال لوكالة الأنباء الفرنسية، أكدت السفارة هذه المعلومات وقالت إن القرار الملكي «جاء استجابة لمطالبة عائلة لمجرد من جلالته التدخل بما يراعي احترام قرينة البراءة».

ووُجِّهت تهمة «الاغتصاب مع ظروف مشددة للعقوبة» إلى المغني المغربي سعد لمجرد مساء الجمعة في باريس ووُضع في الحبس الاحترازي، بحسب ما أفاد مصدر قضائي.

ووُجِّهت إلى هذا المغني البالغ 31 عامًا أيضًا تهمة «العنف العمد مع ظروف مشددة للعقوبة». وكان النجم المغربي قد تناول الكحول والمخدرات عند حدوث الوقائع المتهم بها، بحسب ما أظهرت عناصر التحقيق الأولى.

وكانت المدعية وهي فرنسية في العشرين من العمر تقدمت بشكوى، مؤكدة أنها تعرضت للاعتداء في غرفة المغني في الفندق.

وقال مصدر مطلع على الملف «إنها تعاني إصابات وصدمة كبيرة. وروايتها قابلة للتصديق في هذه المرحلة». والمحاميان جان مارك فيديدا وإبراهيم رشيدي كان يتكفلان حتى الآن بمتابعة القضية.

وورد اسم المغني هذه السنة أيضًا في قضية اغتصاب في الولايات المتحدة تعود إلى العام 2010، إلا أنه ينفي أن يكون ضالعًا فيها.

المزيد من بوابة الوسط