«جاك ريتشر» يكشف وحشية توم كروز

وعد النجم الأميركي، توم كروز، جمهوره بمشاهدة «وحشية لا مثيل لها» في الجزء الثاني من فيلم «جاك ريتشر»، الذي يؤدي فيه دور ضابط جيش مضطهد.

وتكشف شخصية ريتشر في الفيلم الجديد الذي يحمل عنوان «جاك ريتشر: نيفر جو باك»، الذي تستند أحداثه إلى قصص الكاتب لي تشايلدز، مؤامرة أدت إلى اتهام زميلته السابقة، الميجر سوزان تيرنر بالتجسس، ويعمل ريتشر على تبرئة ساحتها، وفق «رويترز».

وقال كروز في العرض الأول للفيلم، الأحد، بمدينة نيو أورليانز حيث صور الفيلم: «به حس دعابة قوي وقدر لا مثيل له من الوحشية. إنها جزء من شخصيته».

والفيلم من إخراج إدوارد زويك، الذي أخرج لكروز فيلم «ذا لاست ساموراي» في العام 2003، وهو أحد أهم أدوار كروز، الذي ساهم في انتشار شهرته حول العالم.