حياة بريتني سبيرز في فيلم قريبًا

تعرض محطة «لايفتايم» التلفزيونية الأميركية قريبا فيلمًا يتناول حياة نجمة البوب الأميركية، بريتني سبيرز، من شهرتها الصاروخية في سن المراهقة إلى المشاكل الكثيرة التي واجهتها في فترة لاحقة.

ويعرض الفيلم، وهو بعنوان «بريتني» ويستمر ساعتين، العام المقبل وتؤدي الدور الرئيسي فيه الممثلة الأسترالية ناتاشا باسيت، بحسب ما أفاد أحد ممثلي محطة «لايفتايم»، وفق «وكالة الأنباء الفرنسية».

وسبق لباسيت أن شاركت في آخر أفلام الشقيقين كوهين «هيل سيزير!».

وأوضحت «لايفتايم» أن فيلم «بريتني» يستعيد حياة المغنية البالغة 34 عامًا من طفولتها في لويزيانا (جنوب)، حيث برزت موهبتها في سن مبكرة.

وبعد شهرة سريعة في نهاية التسعينات، واجهت المغنية مشاكل كبيرة في حياتها الخاصة المضطربة جدًّا خصوصًا بعد انفصالها عن المغني والممثل جاستن تمبرلايك.

إلا أنها استعادت بعض الاستقرار الآن وهي تقدم عرضًا متواصلاً منذ نهاية العام 2013 في لاس فيغاس وتستعد لإصدار ألبومها التاسع «غلوري» الجمعة.

وتغني الأحد في حفل توزيع جوائز «إم تي في فيديو ميوزيك أواردز».