فيلم مجري يفوز بالجائزة الكبرى من «كارلوفي فاري» التشيكي

فاز فيلم «إتس نوت ذي تايم أوف ماي لايف» للمخرج المجري سابوتش هويدو بالجائزة الكبرى في مهرجان «كارلوفي فاري» السينمائي في الجمهورية التشيكية، بحسب ما أعلن القيمون على هذا الحدث.

ويروي هذا الفيلم قصة عائلتين تجبران على العيش في الشقة عينها، وفق «وكالة الأنباء الفرنسية».

ومُنح الممثل الأميركي ويليم دافو بطل أفلام «بلاتون» و«شادوو أوف ذي فامباير» و«أنتيكرايست» جائزة تكريمية عن مجمل مسيرته.

وكانت جائزة رئيس المهرجان من نصيب كل من الممثل الفرنسي جان رونو الذي مثل خصوصًا في «ليون» و«نيكيتا»، والسينمائي الأميركي تشارلي كوفمان الحائز «أوسكار» عن فيلم «إيتيرنال سانشاين أوف ذي سبوتليس مايند» سنة 2004.

وحضر أكثر من 135 ألف شخص من محبي السينما الدورة الحادية والخمسين من هذا المهرجان السينمائي الدولي الذي اُختُـتمت فعالياته السبت في مدينة كارلوفي فاري.