افتتاح معرض للمأثورات والصناعات الغذائية في سمنو

اُفتتح بمنطقة سمنو ببلدية وادي البوانيس، الجمعة، المعرض الأول للمأثورات والصناعات الغذائية، الذي تشرف عليه وتنظمه جمعية «العلا للأعمال الخيرية».

وحضر حفل افتتاح المعرض، الذي حمل شعار «من أجل تراث المنطقة والتعريف بثقافة أهلها وماضيهم العريق»، عميد بلدية وادي البوانيس عبد الرحمن إحجاز، وعدد من أعضاء المجلس البلدي وأعيان ومشايخ المنطقة ومؤسسات المجتمع المدني.

اشتمل المعرض على عدة أجنحة منها جناح التراثيات الذي احتوى على الصناعات السعفية من أطباق وأوانٍ ومعدات مصنوعة من سعف النخيل، وجناح المأكولات الشعبية من أكلات قديمة وحلويات وبعض الأغذية الحديثة التي تصنع في البيوت مثل المخللات والهريسة الليبية، وجناح العطور الليبية والمشغولات اليدوية، وجناح الزي الشعبي القديم ومعرض للرسومات والمجسمات التي رسمها أطفال سمنو.

وقال عميد بلدية البوانيس، عبد الرحمن إحجاز لـ«بوابة الوسط»: «إن المعرض يبرز نشاطات أهل المنطقة في المجال التراثي والصناعات المحلية التي تنتجها الأسرة في منطقة سمنو، والبلدية سوف تدعم هذه الأنشطة لتكون رافدًا اقتصاديًّا يعتمد على المواد الخام المحلية البسيطة، وعلى جميع الجمعيات المدنية والأسر والعائلات المساهمة والمشاركة في مثل هذه المعارض، للمساهمة في بناء اقتصاد يعتمد على الأيدي الليبية».

وأوضحت مديحة صالح، إحدى المشرفات على المعرض، أن الهدف من المعرض هو «إبراز تراث المنطقة، ومحاولة لفت الأنظار إلى ما تقوم به الأسرة في سمنو من صناعات، ومساعدة الأسر الفقيرة لتشجيعها على الاعتماد على نفسها».

وأوضح عبد القادر علي، أحد الزوار، أن المعرض «فرصة للقاء الناس من مختلف شرائحهم، ومد جسور المحبة والإخاء والروابط الاجتماعية بينهم، وهو ما يزيد من اللحمة بين الليبيين».

المزيد من بوابة الوسط