عمليات بحث مكثفة عن حطام طائرة مصر للطيران

تتواصل اليوم الاحد، عمليات البحث عن الجثث والحطام والصندوقين الاسودين لطائرة مصر للطيران، اللذين يفترض ان يتيحا التعرف على اسباب سقوط الطائرة قبل ثلاثة ايام وعلى متنها 66 شخصا اثناء قيامها برحلة بين باريس والقاهرة.

وطرح مجددا احتمال تحطم الطائرة بسبب مشكلة تقنية بسبب عدم تبني اي تنظيم اسقاط الطائرة وبعد كشف معلومات عن صدور انذار آلي بوجود دخان من الطائرة، بعد ان كان الخبراء يرجحون فرضية العمل الارهابي.

ونشر الجيش المصري، فيديو لما تم العثور عليه اثناء عمليات البحث وتظهر فيه حقيبة اطفال وردية مزينة بفراشات، وجزء من هيكل الطائرة ممزق وسترة نجاة مفتوحة. وكان طفل ورضيعان على متن الطائرة المنكوبة التي قضي كل ركابها ومن بينهم 30 فرنسيا و15 مصريا.

ويقول الخبراء ان الصندوقين يصدران اشارات تحت المياه لمدة تراوح بين اربعة وخمسة اسابيع وبعد ذلك تفرغ شحنة بطاريتيهما ولا يمكن بالتالي استخراج المعلومات المخزنة داخلهما.

المزيد من بوابة الوسط