السبسي: أنا ضد الإسلام السياسي.. وقطر دعمت تونس

قال رئيس الجمهورية التونسية، الباجي قائد السبسي، خلال لقاء جمعه أمس الخميس في الدوحة بعدد من وسائل الإعلام، إن «الإسلام السياسي لا مستقبل له في تونس.. وأنا ضده.. ومن حاول الحكم بطريقة الإسلام السياسي في تونس فشل».

وأضاف قائد السبسي، خلال هذا اللقاء الذي جاء في إطار زيارة رسمية إلى قطر (18 و19 مايو)، أن «دولة قطر دعمت الدولة التونسية ولم تدعم فصيلاً سياسيًا بعينه، ومن يقول غير ذلك فقد جانب الحقيقة»، مؤكدًا أن «تونس قرارها سيادي».

وتابع في رده على تساؤلات بشأن ما تحقق من وعود الدولة بخصوص التنمية والتشغيل والديمقراطية الناشئة في تونس، إن «ظاهرة الإرهاب التي تفشت في البلاد بعد الثورة، أضعفت كثيرًا المسار التنموي»، مؤكدًا أنه لا يمكن أن يوجد تطور دون أمن.

وأوضح رئيس الدولة أن مكافحة الإرهاب تطلبت أموالاً كثيرة مما عطل عددًا من المشاريع الحكومية، وقال إنه «لا وجود لربيع عربي إلا في تونس ونحن ماضون في الطريق الصحيحة».