إخلاء سبيل عضو بفرقة فنية متهم بإهانة الرئيس المصري.. والنيابة تطعن

قرر قاضي معارضات محكمة مصر الجديدة، اليوم الاثنين، إخلاء سبيل عضو بفرقة «أطفال الشوارع» المصرية بكفالة 10 آلاف جنيه، على ذمة التحقيقات بتهمة إهانة رئيس الجمهورية ونشر فيديوهات مسيئة لمؤسسات الدولة، إلا أن النيابة طعنت على القرار.

وقال مدير نيابة مصر الجديدة، أسامة مرزوق، وفقًا لـ«أصوات مصرية»، إن النيابة طعنت على قرار إخلاء السبيل وستنظر المحكمة غدًا الثلاثاء الطعن. وقررت نيابة مصر الجديدة، السبت الماضي، حبس عضو الفرقة، ويدعى عز الدين خالد محمد، أربعة أيام على ذمة التحقيق.

وفرقة «أطفال الشوارع» هي فرقة شكلها عدد من الشباب العاملين في المسرح، وتقوم فكرتها على تصوير فيديوهات من الشارع، بحسب الصفحة الرسمية للفرقة على «فيسبوك».

ونشرت الفرقة فيديو عبر صفحتها على «فيسبوك»، الخميس الماضي، لأعضائها وهم ينتقدون النظام السياسي بشكل ساخر. وحاز الفيديو أكثر من 269 ألف مشاهدة.

وكانت قوات الأمن ألقت القبض، في وقت سابق، على عضو الفرقة من منزله. ووجهت النيابة إليه عدة اتهامات من بينها «التحريض على التظاهر، ونشر فيديوهات على الإنترنت تتعرض لمؤسسات الدولة، وإهانة رئيس الجمهورية».

وعقوبة تهمة إهانة الرئيس -حال ثبوت الإدانة بها- غرامة لا تقل عن 10 آلاف جنيه ولا تزيد على 30 ألف جنيه ولا تتضمن السجن، حيث كان الرئيس السابق عدلي منصور أصدر قرارًا جمهوريًّا في أغسطس 2013 تضمن إلغاء عقوبة السجن في هذه التهمة.

 

المزيد من بوابة الوسط