الجيش الجزائري يقتل ثلاثة «إرهابيين» قرب حدود تونس

أعلنت وزارة الدفاع في الجزائر الجمعة أن الجيش قتل ثلاثة إسلاميين مسلحين في منطقة سكيكدة، على مسافة 500 كلم شرق الجزائر العاصمة، خلال عملية عسكرية لا تزال جارية.

وأضاف المصدر أن «مفرزة من الجيش قتلت بعد ظهر اليوم ثلاثة إرهابيين في أعقاب عملية تمشيط بالقرب من بلدة كركرة، في منطقة سكيكدة»، مضيفًا أن الجيش ضبط عدة بنادق هجومية من نوع كلاشينكوف وذخيرة وهواتف محمولة.

وفي منتصف أبريل أعلن الجيش أنه قتل في مارس 14 إسلاميًا مسلحًا في منطقة تقع قرب الحدود مع تونس. وفي العام 2015 قتل الجيش الجزائري أو اعتقل 157 من «الإرهابيين»، وفقًا لتقرير صادر عن وزارة الدفاع.

ورغم إقرار ميثاق السلم والمصالحة الوطنية العام 2005 الهادف لطي صفحة الحرب الأهلية التي أوقعت نحو 200 ألف قتيل خلال «العقد الأسود»، لا تزال الجماعات الإسلامية المسلحة ناشطة في الجزائر وتستهدف قوات الأمن خصوصًا.

وفي الجزائر، فإن كلمة «إرهابي» تعني الإسلاميين المسلحين في البلاد منذ مطلع التسعينات.