إطلاق سراح المشتبه به في مقتل «حبيب المصري»

قالت السفارة البريطانية في مصر، اليوم الأربعاء، إن شرطة المتروبوليتان أطلقت سراح المشتبه به في إضرام حريق أودى بحياة أحد الأشخاص.

كانت تقارير إخبارية قالت إن حريقًا اندلع في إحدى الشقق بمنطقة ساوث هول في لندن أسفر عن مقتل مواطن مصري يدعى شريف عادل ميخائيل حبيب. وقالت السفارة البريطانية، في بيان وفق «أصوات مصرية»، إنها تتابع «عن قرب التقارير حول عادل حبيب وتعمل مع الحكومة المصرية في لندن والقاهرة».

ونقلت السفارة عن شرطة المتروبوليتان بيانًا أصدرته بشأن تفاصيل الحادث، حيث قالت الشرطة إن رجالها يقومون بالتحقيق في ملابسات الحادث، موضحة أن رجال المطافي أنقذوا «رجلاً (يبلغ 21 عامًا) من العقار. وتم نقله إلى المستشفى حيث وافته المنية وتم إبلاغ الأقارب».

وتابعت الشرطة، في بيانها، أنه «سيتم تحديد الهوية بشكل رسمي والقيام بالفحص بعد الوفاة»، مضيفة أنها لم ترصد أي بلاغات عن أي أشخاص آخرين مصابين. وأضافت أنها ألقت «القبض على رجل في العشرينات من عمره يشتبه في إضرامه النار، وتم إطلاق سراحه على ذمة القضية».

وقال الناطق باسم السفارة، في البيان، أن السفارة «تعمل الآن مع شرطة المتروبوليتان وبسرعة على تحديد ملابسات الوفاة». وتابع أن حكومة بريطانيا «على اتصال وثيق بالخارجية المصرية والقنصلية المصرية في لندن اليوم لاستقبال والرد على أي طلبات من الجهات المصرية والأسرة».

المزيد من بوابة الوسط