تونس توضح أسباب عزل 110 من قيادات وزارة الداخلية

أوضح وزير الداخلية التونسي، الهادي المجدوب، أسباب عزل 110 من قيادات وزارة الداخلية، مشيرًا إلى أنه قرار اللجنة المسؤولة عن التحقيقات معهم.

وأضاف وزير الداخلية التونسي، في تصريحات له أمس الأربعاء، نقلتها «وات» التونسية، أن اللجنة المتعهدة بهذا الملف، التي تشكلت منذ 2013 للنظر في مختلف الوضعيات التي تخص أفرادًا تعلقت بهم شبهات الارتباط بمجموعات إرهابية، قررت فرض عقوبات تراوحت بين الإيقاف عن العمل من شهر إلى 6 أشهر، والعزل على مَن ثبت تورطهم.

ووعد المجدوب باتخاذ الإجراءات اللازمة ضد كل مَن يثبت تورطه في إخفاء عدة وثائق والتستر على معلومات تتعلق بمقتل الشهيدين شكري بلعيد ومحمد البراهمي.

من جهة أخرى، تمكنت وزارة الداخلية التونسية، من تفكيك شبكة مختصة بترويج المخدرات بالقصرين، وضبط كمية كبيرة بحوزة المتهمين.

وأضافت الوزارة في بيان لها، صباح الخميس، أنه ورد إليها معلومات تفيد بوجود شبكة مختصة بترويج المخدرات بالأحياء الداخلية لمدينة القصرين، مؤكدة أنها فتحت تحقيقًا في الموضوع أسفر عن التعرف على هوية أفراد هذه الشبكة ونصب كمين لهم والقبض على خمسة منهم كانوا على متن سيارة في طريقهم لترويج المخدرات.

وأكدت أن المتهمين اعترفوا خلال التحقيقات بتكوين شبكة مختصة بترويج المخدرات، وبالتنسيق مع النيابة العمومية تم الاحتفاظ بهم على ذمة القضاء.

 

المزيد من بوابة الوسط