مقتل مسؤول أمني وإصابة آخر في انفجار قنبلة بسيناء

قتل ضابط شرطة مصري بارز وأصيب آخر جرّاء انفجار قنبلة كانت مزروعة على جانب طريق في الجزء الشمالي الغربي من شبه جزيرة سيناء، الذي ينشط فيه فرع تنظيم «داعش» في مصر.

وأفادت وزارة الداخلية المصرية، في بيان اليوم الأربعاء، وفق وكالة «أسوشيتد برس»، بمقتل وكيل إدارة البحث الجنائي في محافظة شمال سيناء العميد أحمد إبراهيم، أثناء عودته من حملة مشتركة من الجيش والشرطة في العريش عاصمة المحافظة. وأضافت الوزارة أن ضابطًا آخر أصيب دون توضيح مدى إصابته.

وأصيب اثنان من رجال الأمن المصري فجر اليوم الأربعاء إثر انفجار عبوة ناسفة استهدفت مدرعة جنوب العريش في سيناء. وأشارت مصادر أمنية إلى أنّ «مدرعة الشرطة كانت تقوم بدورية متحركة بمنطقة الصفا لملاحقة العناصر الخارجة عن القانون وانفجرت العبوة في طريق المدرعة بعد مرورها مباشرة».

وتشهد منطقة شمال سيناء المضطربة موجة من الهجمات التي تستهدف قوات الأمن، وترد القوات المسلحة بالتعاون مع الشرطة بحملات أمنية موسعة في المنطقة لاستهداف المسلحين.

المزيد من بوابة الوسط