ارتفاع قتلى الهجوم على ثكنة عسكرية تونسية إلى سبعة

أعلن ناطق باسم الجيش التونسي أن سبعة جنود قتلوا اليوم الاثنين، حينما فتح جندي النار على زملائه في ثكنة عسكرية بتونس العاصمة.

وأضاف أن المهاجم الذي قتل هو أيضًا بالرصاص بعد ذلك كان يعاني «مشكلات عائلية».

وأصيب عشرة آخرون في الحادث الذي وقع في ثكنة بوشوشة بالعاصمة، الأمر الذي أثار القلق في مدينة لا تزال تعاني توترات أمنية بعد هجوم شنه مسلحون إسلاميون في مارس على متحف «باردو» الوطني.

وأكد ناطق باسم الجيش اليوم الاثنين أن الحادث لا يتعلق «بهجوم إرهابي».

ويأتي الهجوم بعد شهرين من هجوم دموي استهدف متحف «باردو» بالعاصمة تونس ونفذه مسلحان، وقتلا خلاله 21 سائحًا أجنبيًا وشرطيًا، وتبناه «داعش».

المزيد من بوابة الوسط