شيخ الأزهر: أدعو الله أن يحفظ السعودية من المتربصين

دان شيخ الأزهر الإمام الأكبر، أحمد الطيب، حادث استهداف أحد المساجد الشيعية في السعودية، اليوم الجمعة، والذي أدى إلى مقتل نحو 20 شخصا وإصابة العشرات وإحداث دمار هائل في المسجد.

وأكد الطيب، في بيان مقتضب، تداولته وسائل إعلام مصرية، اليوم، على حرمة الدماء وحرمة بيوت الله وضرورة النأي بها بعيدًا عن الصراعات وتغليب العقل والحكمة وعدم الانسياق وراء مخططات إشعال الفتن الطائفية.

وقال الطيب: «أدعو المولى عز وجل أن يحفظ المملكة العربية السعودية من كيد من يتربص بها ومحاولات تأجيج الفتن والصراعات الطائفية».

ووقع انفجار كبير، خلال صلاة الجمعة اليوم، في مسجد الإمام علي بقرية القديح في محافظة القطيف السعودية.

كانت وكالة رويترز نقلا عن وزارة الداخلية السعودية، أعلنت أن «الهجوم الانتحاري الذي استهدف مسجدا للشيعة في المنطقة الشرقية بالسعودية اليوم الجمعة أسفر عن مقتل نحو 20 شخصا وإصابة أكثر من 50 شخصا بعضهم في حالة خطيرة».