الجيش المصري يقتل 21 مسلحًا بشمال سيناء

قتل الجيش المصري في قصف جوي على مدينة رفح، اليوم الأربعاء، 21 مسلحًا تابعًا لجماعة «أنصار بيت المقدس».

ونقل موقع «أصوات مصرية» عن مصادر أمنية أن مروحيات الأباتشي استهدفت مزرعتين بمنطقة شمال رفح بهما أهداف تابعة لجماعة «أنصار بيت المقدس»، مشيرًا إلى تلقي الأجهزة الأمنية معلومات تفيد بوجود خليتين تابعتين للجماعة المسلحة بتلك المنطقة.

وأشارت المصادر إلى أن المزرعة الأولى بمنطقة المواصي القريبة من ساحل البحر، بينما تقع الثانية بمنطقة المطلة القريبة من ساحل البحر، لافتة إلى أن «مروحيات الأباتشي قامت بقصف المنطقتين مما أسفر عن مقتل 15 مسلحًا في المزراعة الأولى و6 في المزرعة الثانية».

وتشن قوات الجيش المصري بالتعاون مع أجهزة الشرطة حملات أمنية موسعة على عدة مناطق بشمال سيناء لمحاصرة مسلحين متشددين يستهدفون رجال الجيش والشرطة منذ عزل الرئيس الأسبق محمد مرسي في يوليو 2013.

وأعلنت جماعة «أنصار بيت المقدس» المسؤولية عن العديد من الهجمات ضد أهداف أمنية، أبرزها تفجيرا مديرتي أمن القاهرة والدقهلية ومحاولة اغتيال وزير الداخلية السابق اللواء محمد إبراهيم. وبايعت الجماعة في نوفمبر الماضي زعيم تنظيم «داعش» أبوبكر البغدادي وغيَّرت اسمها إلى «ولاية سيناء».