السيسي يوصي بأهمية مكافحة الهجرة غير الشرعية

شدد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، اليوم الثلاثاء، على أهمية مكافحة الهجرة غير الشرعية وتطوير مسارات الهجرة الشرعية، مشيرًا إلى أن الاستثمارات الأوروبية المباشرة في الدول المصدرة للهجرة من شأنها توفير فرص عمل للشباب.

وقال الناطق باسم الرئاسة علاء يوسف، في بيان، إن الرئيس أكد على أهمية البعد التنموي في مكافحة الإرهاب من منظور شامل لا يقتصر على المواجهات العسكرية والتعاون الأمني، بل يمتد ليشمل الجوانب الاقتصادية والاجتماعية والثقافية والفكرية، وفقًا لـ«أصوات مصرية».

وطالب الرئيس المصري، خلال لقاء ديمتريس أفراموبولوس مفوض الهجرة والشؤون الداخلية بالاتحاد الأوروبي، المجتمع الدولي بالتكاتف لمكافحة الإرهاب في العديد من دول المنطقة ومن بينها ليبيا، محذرًا من مغبة تدهور الأوضاع الأمنية في ليبيا وتداعياتها السلبية على أمن واستقرار المتوسط.

كما أكد السيسي أهمية دعم مؤسسات الدولة الليبية المتمثلة في الحكومة والبرلمان المنتخب والجيش الوطني، فضلاً عن ضرورة وقف إمدادات المال والسلاح للجماعات الإرهابية والمتطرفة العاملة على أراضيها.

وقال المفوض الأوروبي ديمتريس أفراموبولوس إن الاتحاد الأوروبي يُدعم ويساند عملية التحول الديمقراطي الجارية في مصر ويهتم كثيرًا بنجاح تلك العملية، موضحًا أن مصر يتعين عليها أن تكون أهم شريك للاتحاد في العديد من المجالات وفي مقدمتها مكافحة الإرهاب.